الجمعة , أبريل 19 2024

إتحاد العاصمة – مولودية الجزائر، الداربي 95 هذا الجمعة

الداربي العاصمي، اتحاد العاصمة، مولودية الجزائر
الداربي 95، منصة تذكري

بعد نهائي كأس الجزائر، و إحتسابا لتحديث اليوم 23 من بطولة موبيليس المحترفين، الموعد مع داربي الجزائر بين إتحاد العاصمة و مولودية الجزائر اليوم ابتداءا من الساعة السادسة، على ملعب نيلسون مانديلا بعدما كان مقررا مبدئيا في ستاد 5 جويلية، بعد قرار غلقه من طرف الرابطة.
و سيواجه الفريقان بعضهما البعض في داربي لم يحسم بعد كل التوقعات ، هو مبارزة بين فريقين يفترقان بثلاث نقاط في تصنيف الدوري، حيث يحتل بطل الكونفدرالية الإفريقية المركز الخامس ب36 نقطة بينما تأتي المولودية في المركز الثالث ب39 نقطة.
في هذا الصدام الكروي، سيكون الصراع و التركيز على منصة البوديوم، حيث
سيحرص فريق إتحاد العاصمة، الذي فرض عليه التعادل خلال آخر نزهة على أرضه أمام مولودية وهران(0-0)، على العودة إلى للإنتصارات للإنضمام إلى خصم اليوم و كذا فريق وفاق سطيف في المركز الثالث.
من جانبه، فإن مولودية الجزائر، التي انهزمت في آخر مباراة خارج ارضها أمام شبيبة القبائل(0-2)، لن يكون لدى مدربها باتريس بوميل مجال للخطأ بعد تحذير و مطالب الحاج رجم ، خاصة و أن العميد يطمح لإنهاء موسمه بمرتبة مؤهلة قاريا.
سيكون داربي اليوم هو ال 95 في تاريخ البطولة الوطنية، و سيكون من الصعب، بالنظر إلى الديناميكية الجيدة للفريقين، تحديد الفائز مسبقا.
بعد إلقاء نظرة على آخر خمس مباريات، حقق العميد إنتصارين، تعادلين و خسارة ، بينما نجح الإتحاد في فوزين و تعادل و خسارتين؛ تمنح أحدث العروض الائتمان لمولودية الجزائر، لكن على العكس من ذلك، يظل إتحاد العاصمة خصما لا يستهان به، فأبطال إفريقيا في حالة جيدة لمقايضة الداربي بما يكفي من الصفاء و الثقة.
من كلا الجانبين، يجب على كل فريق اتخاذ الترتيبات اللازمة، يجب أن يتابع الإتحاد عن كثب لاعب الوسط محمد بن خميسة القادر على خلق مساحات للتهديف لمهاجمي مولودية الجزائر، كما أنه على هجوم إتحاد العاصمة فرض نفسه أمام دفاع المولودية الذي لا يستقبل الكثير من الأهداف.
فيما يتعلق بمولودية الجزائر، فعلى أشبال باتريس بوميل التمسك عن قرب بأيمن محيوص، أكرم جانيت، عبد القادر، زين الدين بلعيد، خالد بوسليو و أسامة شيتة، فأبطال إفريقيا يتمتعون بفريق ديناميكي قادر على إلحاق الضرر في أي وقت.
إستمر التنافس لمدة 60 عاما بين الناديين، و كل فريق، على الرغم من الأخوة بين الناديين و انصارهما الذين يتشاركون نفس الأحياء منذ أجيال، فكل فريق يسعى لأن تكون له اليد العليا على الآخر في هذا الداربي الكبير.
تم طرح التذاكر للبيع بمنصة تذكرتي ب500 دج باستثناء جناحين ب800 دج.

هشام مرزوقي

شاهد أيضاً

“أبناء لعقيبة” من أجل التدارك والتصالح مع الأنصار

    “أبناء لعقيبة” من أجل التدارك والتصالح مع الأنصار   يستضيف غدا الجمعة “شباب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *